أخبار عاجلة
الربيعة: تطوير المراكز الصحية يحتاج وقت وجهد -
ربيعه ونجيب يغيبان أمام الاسماعيلى -

اليمن الان تعرف على مناصب القيادات الحوثية المطلوبة للتحالف العربي - اليمن العربي اخبار محليه

اليمن الان تعرف على مناصب القيادات الحوثية المطلوبة للتحالف العربي - اليمن العربي اخبار محليه
اليمن الان تعرف على مناصب القيادات الحوثية المطلوبة للتحالف العربي - اليمن العربي اخبار محليه

أعلنت المملكة العربية السعودية عن مكافاة مالية لمن يدلي بأية معلومات تفضي إلى القبض على 40 مطلوباً في اليمن، متهمين بالتخطيط والتنفيذ ودعم الأنشطة الإرهابية المختلفة في جماعة الحوثي الإرهابية .

وفيما يلي أبرز المعلومات المتوفرة عن الـ40 مطلوب .

1- عبد الملك بدر الدين الحوثي (30 مليون دولار)

استلم عبد الملك الحوثي الذي لم يحصل أي دراسة نظامية متقدمة، زمام الأمور في الحركة الحوثية بينما كان في الـ24 من عمره بعد مقتل أخيه في 2004.

وعرف بعلاقته مع إيران وميليشيات حزب الله في لبنان، وبالرغم من ميله إلى الخطابات الطويلة، لا يظهر أبداً تقريبا في تجمعات عامة، ويتحصن في معقله في صعدة بشمال غرب اليمن، وتبث كلماته من مكان مغلق.

وهو ضمن قائمة عقوبات الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة لدوره في تهديد السلم والاستقرار باليمن، واستخدام العنف بعد احتلال صنعاء، ومتهم بارتكاب جرائم حرب.

2- صالح علي الصماد (20 مليون دولار)

ولد الصماد في منطقة بني معاذ عام 1979 في محافظة صعدة، معقل الحركة الحوثية، وتشير بعض المصادر إلى أنه تخرج من جامعة صنعاء، وعمل مدرساً في إحدى مدارس صعدة .

شارك الصماد في حروب جماعته ضد الحكومة اليمنية ابتداء من الحرب الثالثة، وتولى مسؤولية رئاسة المكتب السياسي للجماعة بعد العام 2011، وتم تعيينه مستشاراً سياسياً لرئيس الجمهورية في 24 سبتمبر 2014 بعد ثلاثة أيام من دخول الحوثيين صنعاء.

أصبح رئيساً للمجلس السياسي الأعلى في 6 أغسطس (آب) 2016.

اعتباراً من أواخر عام 2005 وما يُعرف بـ"الحرب الثالثة" بين الحكومة والحوثيين، برز اسم الصماد ضمن قيادات الجماعة بعد أن ساهم بفتح جبهة مواجهات ضد الحكومة في منطقة بني معاذ. 

ثم برز اسمه في لجان وساطة مع الحكومة وأطراف أخرى، كما ورد اسمه ضمن قائمة تضم 55 مطلوباً من الحوثيين أعلنتها وزارة الداخلية في عام 2009 أثناء "الحرب السادسة"، قبل أن يعرف الصماد في السنوات الأخيرة كرئيس للمكتب السياسي لـ"أنصار الله"، خلفاً لسلفه صالح هبرة.

في 24 سبتمبر (أيلول) 2014 بعد 3 أيام من اجتياح الحوثيين صنعاء، أصدر الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، قراراً جبرياً بتعيين صالح الصماد مستشاراً لرئيس الجمهورية، لينضم إلى هيئته الاستشارية التي تتألف من ممثلين عن الأحزاب والقوى الفاعلة في البلاد.

وفي يناير (كانون الثاني) 2015 مع بدء الجماعة وحلفائها مرحلة جديدة من الانقلاب ضد هادي واقتحام الرئاسة، جرى تداول أنباء عن أن الحوثيين طلبوا من هادي إصدار قرار بتعيين الصماد نائباً له وقرارات أخرى، إلا أنه رفض إصدارها وقدم استقالته في 22 يناير (كانون الثاني)، قبل أن يتراجع عنها في 21 فبراير (شباط) بعد تمكنه من الإفلات من الإقامة الجبرية التي فرضها الانقلابيون.

في 1 مارس (آذار) 2015، ترأس الصماد أول وفد رسمي من الحوثيين توجه بزيارة إلى العاصمة الإيرانية طهران، وبعد انطلاق "عاصفة الحزم" كان الصماد ضمن وفد من الجماعة التفاوضي. 

3- محمد علي عبد الكريم الحوثي (20 مليون دولار)

يترأس عبد الكريم الحوثي "اللجنة الثورية" التي أعلنها الحوثيون بعد انقلاب 2015، وينتمي محمد علي عبدالكريم الحوثي ينتمي لأسرة زعيم جماعة الحوثي عبدالملك الحوثي، ويعد أحد المقربين منه.

ويقال أنه كان يقوم ببيع نبتة القات قبل توليه مهام اللجنة التي شكلتها جماعته .

4- زكريا يحيى الشامي (20 مليون دولار)

ولد الشامي، الذي يحمل رتبة لواء ركن سنة 1972، وهو خريج الكلية الحربية، تقلد عدة مناصب عسكرية منها قائد فصيلة ومدير إدارة الكمبيوتر في الشرطة العسكرية ونائب رئيس هيئة الأركان العامة.

5- عبد الله يحيى أبو الحاكم (20 مليون دولار)

قائد ميداني عسكري ويعد الرجل الثاني في جماعة الحوثيين، فر من السجن بعد أن اعتقل إبان الحرب الأولى التي شنها الجيش اليمني على جماعة الحوثيين في العام 2004، ويقود عمليات الجماعة في محافظة تعز المحاصرة حالياً من قبل الميليشيات .

أدرج اسمه في قائمة العقوبات التي فرضها مجلس الأمن الدولي في 7 نوفمبر (تشرين الثاني) 2014.

6- عبد الخالق بدر الدين الحوثي (20 مليون دولار)

هو الشقيق الأصغر لزعيم جماعة الحوثيين، ويكنى في الجماعة بـ"أبو يونس" وينتمي إلى معقل الحركة محافظة صعدة، ويسعى حالياً لتولي قيادة قوات الرئيس السابق صالح المتواجدة حالياً في ريمة حميد وهو ما فجر خلافات بين حلفاء الإنقلاب صالح والحوثي .

7- محمد ناصر العاطفي (20 مليون دولار)

ولد عام 1969، وهو عسكري يمني ولد في قرية بني عاطف قبيلة حضر في محافظة صنعاء، وهو قائد مجموعة ألوية الصواريخ في اليمن .

8- يوسف أحسن إسماعيل المداني (20 مليون دولار)

ولد يوسف بن أحسن بن إسماعيل بن حسن المؤيد الشهير بيوسف المداني في عزلة أبو دوار بمديرية مستبأ بمحافظة حجة عام 1977، وهو الأوسط من عشرة إخوة.

ودفع فشل يوسف في الدراسة والده لإرساله إلى صعدة في نهاية التسعينات لطلب العلم الديني في مدرسة المؤيدي، لكن الشاب ما لبث أن انصرف عن المدرسة والتحق بكتائب حسين بدر الدين الحوثي في جبال مران مع شقيقه طه، وسرعان ما أصبح يوسف الفتى المدلل لمؤسس جماعة الحوثيين فأرسله عام 2002 إلى إيران عبر سوريا، حيث تلقى تدريباً مكثفاً في معسكرات الحرس الثوري ومكث هناك ما يقارب العام، وبعد عودته زوجه حسين بدر الدين ابنته قبل اندلاع الحرب الأولى بأشهر قليلة.

وشارك يوسف حسين بدر الدين الحوثي في الحرب الأولى عام 2004، وكان على رأس قائمة المطلوبين للدولة لضلوعه في قتل العديد من الجنود، وعندما حوصر قائد المتمردين تمكن يوسف المداني من الفرار والنجاة بنفسه.

كما شارك يوسف في اقتحام دار الرئاسة ومحاصرة منزل الرئيس عبدربه منصور هادي، وإدارة المواجهات مع حراس هادي، والتي أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من أقارب الرئيس الشرعي وحراسه.

وفي 2017، أعلنت السلطات الانقلابية تعيين يوسف حسن إسماعيل المداني قائداً للمنطقة العسكرية الخامسة وترقيته إلى رتبة لواء.

9- عبدالقادر أحمد قاسم الشامي (20 مليون دولار)

هو وكيل الجهاز المركزي للأمن السياسي للحكومة الانقلابية، من مواليد عام 1952 قرية المسقاه مديرية السدة محافظة إب، ويعود قربه إلى جماعة الحوثي باعتباره من آل البيت .

10 - عبدالرب صالح جرفان (20 مليون دولار)

يعرف بلقب "أبو طه" في اليمن، و"هاشمي جرفاني" في إيران، من مواليد 1980 محافظة صعدة بمديرية ساقين، وهو القائم بأعمال رئيس جهاز الأمن القومي بناء علي قرار من اللجنة الثورية لسلطة الانقلاب، ويعتبر أحد الذين تم إرسالهم إلى إيران للتدرب على يد الحرس الثوري.

11- يحيى محمد الشامي (20 مليون دولار)

ولد في قرية المسقاة، في مديرية السدة عام 1947 في محافظة إب، وخلف الوالد ابنه في تولي قيادة جيش الانقلابيين، حيث صدر قرار من قبل ما يسمى برئيس المجلس السياسي الأعلى، قضى بتعيينه مساعداً للقائد الأعلى للقوات المسلحة، وهو ما يعني عملياً أنه القائد الفعلي للقوات المسلحة والأمن في عهد الحوثيين والرجل الأول بالجماعة. 

12- عبدالكريم أمير الدين الحوثي (15 مليون دولار)

وهو عمّ زعيم الميليشيا، وهو الحاكم الفعلي للعاصمة صنعاء حالياً وصاحب الكلمة الأولى فيها، وهو أيضاً القائد الفعلي للجناح الديني داخل الميليشيات، ويعتبر ممثل المراجع الشيعية للمذهب الاثنا عشري السائد في إيران على أرض اليمن.

13- يحيى بدر الدين الحوثي (10 مليون دولار)

هو شقيق زعيم ميليشيا الحوثي وومسؤول الجناح السياسي للحركة وعضو سابق في مجلس النواب اليمني والكتلة البرلمانية لنواب حزب المؤتمر الشعبي العام قبل أن تنشب حروب صعدة عام 2004 وحالياً هو وزير التربية والتعليم في الحكومة غير المعترف بها .

وذهب يحيى، (مواليد 1961) والشقيق الأكبر لعبد الملك الحوثي، منذ عدة سنوات إلى ألمانيا كلاجئ سياسي بسبب تمرد الحوثيين، وعاد إلى اليمن في 25 يوليو (تموز) 2013، ويعتقد أنه كان مهندس الانقلاب. 

أدرجه الإنتربول الدولي عام 2007 ضمن قائمة الإرهابيين المطلوبين دولياً، بناء على طلب تقدم به نظام علي عبد الله صالح، بتهمة تشكيل جماعة مسلحة بهدف القيام بأعمال إرهابية، ورغم ذلك فإن هذا القرار لم يفعل.

14- حسن محمد زيد (10 مليون دولار)

ولد في مدينة صنعاء القديمة عام 1954، عين "وزير دولة" في حكومة خالد بحاح في 2014، وهو من مؤسسي حزب الحق وأمينه العام حالياً، ومن أهم قيادات الانقلابيين، وحالياً وزير الشباب والرياضة في الحكومة غير المعترف بها .

15- سفر مغدي الصوفي (10 مليون دولار)

يشغل منصب مدير مكتب "قائد الثورة"، وقيادي بارز في الجماعة وعضو اللجنة الثورية العليا.

16- محمد عبدالكريم الغماري (10 مليون دولار)

عين من قبل عبد الملك الحوثي رئيساً لهيئة الأركان العامة لجيش الانقلابيين في 2016.

ويعد أبرز الموالين لجماعة الحوثيين في الجيش اليمني، وتم تعيينه في حكومة عبد العزيز بن حبتور، وذكرن تقارير أنه اعتقل في عهد صالح بتهمة الانتماء لجماعة الحوثيين.

17- عبدالرزاق محمد المروني (10 مليون دولار)

هو قائد القوات الأمن الخاصة للحوثيين، وكان تقلد عدة مناصب عسكرية أهمها قائد شرطة النجدة بمحافظة أبين، ومدير أمن محافظة أبين.

اتهم المروني في 2011 بتسهيل تسليم محافظة أبين جنوب اليمن لتنظيم القاعدة، إذ كان حينها مدير أمن محافظة أبين.

18 - عامر علي المراني (10 مليون دولار)

يشغل منصب نائب مدير دائرة الاستخبارات العسكرية بوزارة الدفاع التابعة للحكومة الانقلابية.

19- إبراهيم علي الشامي (10 مليون دولار)

عينه الحوثيون كرئيس لأركان القوات الجوية اليمنية,

20 - فضل محمد المطاع (10 مليون دولار)

مرجع ديني حوثي، أصدر فتوى كفر فيها الرئيس هادي ومسؤولين آخرين ودعا لقتل اليمنيين، هو أحد القادة الميدانيين في جماعة الحوثي، وارتكب جرائم بشعة بحق أهالي محافظة إب.

21 - محسن صالح الحمزي (10 مليون دولار)

برز اسمه في قائمة المطلوبين بتهم التحريض لصالح إيران ودعم المتمردين الحوثيين في هجومهم على الجيش اليمني منذ عام 2009. 

22- أحمد صالح هندي دغسان (10 مليون دولار)

عرف بتأييد للانقلابيين في صعدة، وهو أحد القادة الميدانيين للحوثيين، وأكدت تقارير تورطه باغتيال شقيقه عام 2008 بأمر من الحوثيين.  

23- يوسف عبدالله حسين الفيشي (10 مليون دولار)

يلقب بـ"أبومالك"، وهو عضو المجلس السياسي الأعلى للانقلابيين وقيادي في الجماعة، وكان سابقاً قائداً في الحرس الجمهوري ومقرب من نجل علي عبدالله صالح، كما شغل منصب قائد ما يسمى بـ "اللجنة الثورية".

ويعد الفيشي أحد أذرع الحرس الجمهوري داخل الجماعة الحوثية، ومنسق الانشقاقات داخل مؤسسة الجيش.

ويتهم بالوقوف وراء التفجيرات الدائمة للمساجد والمؤسسات ومنازل المعارضين للانقلاب.

24- حسين حمود العزي (5 مليون دولار)

يشغل منصب رئيس مكتب العلاقات السياسية والخارجية في جماعة أنصار الله.

25 - أحمد محمد يحيى حامد (5 مليون دولار)

ولد في محافظة صعدة مديرية حيدان عام 1972، وشغل مناصب رئيس لجنة الخدمات في المجلس المحلي بمديرية حيدان محافظة صعدة ومسؤول الإعلام الحربي خلال الحروب في محافظة صعدة ومسؤول القسم الثقافي والإعلامي للحوثيين بين عامي 2006 و2007 ومسؤول القسم الإعلامي للجماعة بين عامي 2007 و2014 ورئيس الهيئة الإعلامية للانقلابيين من عام 2014 إلى الآن، ورئيس اللجنة الإعلامية لما يسمى بـ"المجلس السياسي الأعلى".

26 - طلال عبدالكريم عقلان (5 مليون دولار)

يشغل منصب وزير الخدمة المدنية والتأمينات بما يسمى بـ"حكومة الانقاذ الوطني"،  وعضو بـ"اللجنة الثورية العليا" للانقلابيين.  

27- عبدالإله محمد حجر (5 مليون دولار)

يشغل منصب مستشار وزارة الخارجية ورئيس دائرة المنظمات الدولية بوزارة الخارجية التابعة للحكومة الانقلابية. 

28- فارس محمد حسن مناع (5 مليون دولار)

هو تاجر سلاح يمني ولد فارس في شمال محافظة صعدة، وكان حليفاً سابقاً الرئيس السابق علي عبد الله صالح وعضواً في حزبه المؤتمر الشعبي العام.

وعمل كرئيس لجنة الوساطة بين الحوثيين المتمردين والحكومة اليمنية أثناء حرب صعدة، ونصبه الحوثيون محافظاً على صعدة من عام 2011 حتى 2014. 

وبرز اسم مناع عقب إعلان الحوثيين وعلي عبدالله صالح تشكيل حكومة في صنعاء، وتعينه وزيراً فيها. 

29 - أحمد عبدالله عقبات (5 مليون دولار)

هو وزير العدل بما يسمى بحكومة الإنقاذ الوطني. 

30 - عبداللطيف حمود المهدي (5 مليون دولار)

هو قائد المنطقة العسكرية الرابعة منذ عام 2017، ومتورط بقضايا إرهاب وجرائم حرب. 

31 - عبدالحكيم هاشم الخيواني (5 مليون دولار)

ينحدر عبدالحكيم هاشم الخيواني من مدينة صعدة القديمة، ولا يحمل أي درجة علمية، وحصل  على رتبة اللواء لأنه ينتمي إلى قبائل وادي خيوان المقربة من الحوثيين، كما عين 

في يونيو (حزيران) الماضي نائباً لوزير الداخلية بحكومة الانقلاب.

32- عبدالحافظ محمد السقاف (5 مليون دولار)

هو ضابط عسكري في قوات الأمن الخاصة، حقق  سمعة سيئة عندما تحدى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الذي أصدر قرار بإقالته في مارس (آذار) 2015، في خضم أحداث ما بعد الانقلاب.

قاد السقاف عملية اقتحام القوات الموالية لصالح مطار عدن الدولي، وما زال أحد أهم القادة العسكريين في الانقلاب.  

33- مبارك المشن الزايدي (5 مليون دولار)

عينه الحوثيون قائداً للمنطقة العسكرية الثالثة، ومقرها فى مدينة مأرب، وهو عضو أيضاً في المجلس السياسي الأعلى المشكل من الحوثيين، وحزب المؤتمر الشعبى العام.

34- علي سعيد الرزامي (5 مليون دولار)

قيادي بارز في جماعة الحوثي، عرف بدوره في تهريب الأسلحة للجماعة من إيران. 

35- صالح مسفر الشاعر (5 مليون دولار)

يشغل منصب مساعد وزير الدفاع بحكومة الانقلاب للشؤون اللوجستية، وهو لواء وقيادي كبير في الجماعة.

36- علي حمود الموشكي (5 مليون دولار)

يشغل منصب نائب رئيس هيئة الأركان العامة التابعة لحكومة الانقلاب، عمل في منتصف الثمانينيات قائداً لحرس الشرف ثم تولى قيادة عدد من الوحدات العسكرية في القوات المسلحة آخرها رئيس عمليات الحرس الجمهوري.

يعتبر احد القادة الذين ساهموا في اجتياح الجنوب من خلال تسليم البيضاء للقاعدة والحوثيين وتسخير اللواء 26 ميكا الذي يقوده لخدمتهم .

37 - محمد شرف الدين (5 مليون دولار)

ليس هناك اي معلومات متوفرة عنه باستثناء أنه من القيادات البارزة للمجلس السياسي لجماعة الحوثي المتمردة وكان وزيراً في حكومة الوفاق .

38- ضيف الله قاسم الشامي (5 مليون دولار)

عين من قبل الانقلابيين رئيساً لمجلس إدارة مؤسسة وكالة الأنباء اليمينة "سبأ" بعد سيطرتهم عليها. 

39 - أبو علي الكحلاني (5 مليون دولار)

عينه الحوثيون بدلاً عن ذراع صالح محمد مسمار قائداً للقوات الخاصة بمدينة الحديدة خلال الخلافات التي اندلعت مؤخراً بين طرفي الانقلاب.

وعمل أبو علي الكحلاني قائداً للحراسة الشخصية لزعيم المتمردين عبد الملك الحوثي، بعد تلقيه دورات عسكرية في إيران.

40- علي ناصر قرشة (5 مليون دولار)

تخلي نبض حضرموت مسئوليتها الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر.
المصدر :اليمن العربى