أحدهم كان ضابط.. أخطر ٤ قيادات بتنظيم القاعدة في اليمن

المشهد العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

يتشكل تنظيم القاعدة في من أخطر فروع التنظيم الإرهابي في العالم، حيث رصدت وزارة الخارجية الأمريكية، 15 مليون دولار مكافأة لمن يدلي بمعلومات عن أخطر قياديين في التنظيم وهما قاسم الريمي أمير القاعدة باليمن، وخالد سعيد باطرفي.. ترصيد فيتو أخطر 4 قيادات قاعدة في اليمن.

قاسم الريمي في اليمن

قاسم الريمي، أمير تنظيم القاعدة في اليمن، جاء ليخلف ناصر الوحيشي الذي قتل في غارة أمريكية، وهو قاسم عبده محمد أبكر، ولد في عام 1974 باليمن، ويلقب بأبي هريرة الصنعاني.

وشغل منصب القائد العسكري للتنظيم منذ تأسيسه في 2009،  وعمل الريمي مدربا في معسكر تابع لتنظيم القاعدة في أفغانستان، قبل الاجتياح الأمريكي في 2001، تحت إشراف زعيم التنظيم أسامة بن لادن، وبعد اجتياح أفغانستان، انتهى الأمر بالريمي في سجن الأمن السياسي الشهير في صنعاء.

خالد سعيد باطرفي 

والقيادي الثاني الآخر في تنظيم القاعدة، هو خالد عمر سعيد باطرفي الكندي، من مواليد مدينة الرياض 1979م، وهو عضو سابق بمجلس شورى التنظيم، ثم أعلن أميرا للقاعدة في محافظة أبين اليمنية، بعدما سيطر عليها التنظيم في 2010.

أبو سالم التعزي 

وائل سيف، والمكنى بأبو سالم التعزي، أمير القاعدة في عدن، والده هو الدكتور سيف على مقبل، أبرز الاشتراكيين في عدن. 

وكان “التعزي”، في البحث الجنائي بعد حرب 1994، ضابطًا في مباحث شرطة عدن قبل أن يغادرها في 2008، عقب اتهامه باغتيال القيادي في الحراك اليمني الجنوبي، أحمد الدرويش.

أبو عبدالرحمن الشهري 

«أبو عبدالرحمن الشهري»، أمير تنظيم القاعدة في تعز، وتشير تقارير عديدة إلى أنه من أقرباء القيادي في تنظيم «القاعدة» سعيد الشهري نائب «تنظيم القاعدة في جزيرة العرب» والذي قتل في 2013. 

«الشهري» الذي ذاع صيته حاليا في تعز ويرفض التقاط الصور له، سُلمت له مناطق التماس كثعيان والجحملية وكلابة.

المصدر : المشهد العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق