هدد بمحرقة.. رئيس انتقالي أبين: طرد غزاة شقرة معركة للتاريخ

المشهد العربي 0 تعليق 10 ارسل طباعة تبليغ

أبين – المشهد العربي

طالب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة أبين، العميد عبدالله الحوتري، أبناء الجنوب المنضمين إلى الغزاة، بألا يكونوا غطاء لهم.

وحذر في بيان، مساء اليوم الخميس، من أن قوات الجنرال الإرهابي على محسن، هربت من قتال مليشيا في الجوف ومأرب، وتركت وطنها وقصدت وطننا الجنوب، بهدف قتال الجنوبيين في الجنوب.

ووجه نداءً إلى أهالي مدريات محافظة أبين، ومديريات المنطقة الوسطى وشقرة، قائلا: نشهد الله ونشهدكم على هروب قوات علي محسن وتوجهها إلى المنطقة الوسطى وشقرة لقتالنا في أرضنا، قاصدين جعلها وطنهم البديل.

وهدد بتحويل معركة طرد الغزاة من شقرة بـ" محرقة تتناقلها الأجيال"، مؤكدا أن التريث في الإقدام على شقرة، كان ولايزال بسبب تواجد أبنائنا مع الغزاة".

ونبه إلى أن أبناء أبين سيكونون في الخط الأول لمواجهة الغزاة في شقرة.

ودعا الجنوبيون المنضمون إلى الغزاة، إلى الانسحاب من مواقعهم في شقرة والعرقوب، مشددا على أننا: "أقسمنا ألا نوجه بنادقنا إلى صدور جنوبية مهما كان تبايننا، إلا من اعتدى علينا".

المصدر : المشهد العربي

أخبار ذات صلة

0 تعليق