الأمم المتحدة تُدين قيادي حوثي بارز بتعذيب النساء (صور)

المشهد العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

أدان فريق الخبراء التابع للأمم المتحدة، القيادي بمليشيا سلطان زابن والمُعين مديراً للإدارة العامة للبحث الجنائي في صنعاء, بممارسة التعذيب بحق النساء المختطفات.

ووثّق التقرير الذي حصل "المشهد العربي" على نسخة منه، وقائع للقمع التي جرت بحق النساء، حيث تعرضت بعضهن للاعتقال والاحتجاز والضرب والتعذيب والاعتداء الجنسي.

وأوضح تقرير الخبراء أن تلك الاعتداءات التي تشكل تهديداً لحكم الحوثي جاءت بسبب انتماء تلك السيدات السياسي أو عقاباً على مشاركتهن في أنشطة سياسية أو احتجاجات عامة.

ولفت إلى أنه جرى تهديد تلك السيدات بتوجيه تهم البغاء أو الجريمة المنظمة إليهن في حال استمرارهن في القيام بأنشطة ضد الحوثيين.

يشار إلى أن موقع "المشهد العربي" كان رائداً في نشر سلسلة أخبار حول وقائع انتهاكات للقيادي الحوثي زابن بحق النساء المختطفات في سجون سرية بصنعاء.

ونوه فريق الخبراء إلى أنه تلقى معلومات عن مشاركة القيادي الحوثي سلطان زابن في تعذيب ناشطة سياسية بموقع تم تحديده من الفريق.

وأكد التقرير أن فريق الخبراء كشف عن وجود شبكة واسعة تشارك في القمع السياسي تحت ستار الحد من البغاء.

وأشار إلى أنه يُحقق في اشتراك القيادي الحوثي عبدالحكيم الخيواني رئيس جهاز المخابرات في عمليات تعذيب النساء ايضاً.

وكانت المنظمة اليمنية لمكافحة الاتجار بالبشر قد وثّقت حالات تعذيب لنساء ومخفيات قسرياً, كما كشفت عن تورط القيادي الحوثي سلطان زابن في عمليات اختطاف للنساء وإحفائهن قسراً وممارسة تعذيب وحشي بحقهن في سجون سرية بصنعاء.

93ecb5b29b.jpg
5e3e679bafa37.jpeg

المصدر : المشهد العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق