الاتحاد الإماراتية: مليشيا الحوثي لا تريد السلام

المشهد العربي 0 تعليق 10 ارسل طباعة تبليغ

سلطت صحيفة الاتحاد الإماراتية، الضوء على هجوم مليشيا الإرهابية على مأرب ، في افتتاحيتها اليوم الثلاثاء، التي جاءت تحت عنوان " جريمة نكراء ".

وأكدت أن المليشيا الحوثية لا تريد السلام لأنهم لا يعرفون سوى لغة الموت، خدمة لأجندات قوى تستخدمهم سلاحاً للقتل

وقالت صحيفة "الاتحاد"، عندما تنحدر الأخلاق، وتضمحل إلى درجة العدم، يمكن عندها توقع أي شيء، بداية من التدمير، وانتهاء بالقتل.

ووصفت الجريمة بأنها مجزرة، جراء الهجوم الصاروخي الحوثي على معسكر تابع لقوات الشرعية في مأرب، مؤكدة أنها جريمة تتجاوز كل الحدود، وتعكس الصورة الحقيقية لبشاعة مليشيات الدم والإرهاب.

وأضافت 116 من الشباب المغرر بهم، اغتيلوا غدراً خلال صلاة المغرب في استهداف إرهابي لدور العبادة، يعكس استهانة بالمقدسات، واسترخاصاً للدم، ينافي كل الشرائع السماوية، والقيم الإنسانية.

وأرجعت صمت الميشيا إلى فداحة الجريمة، معتبرة أن المليشيا اختارت المليشيا الصمت، وعدم التحدث، في محاولة لإبعاد أدلة إدانتها.

وذكرت أن الإمارات في استنكارها الاعتداء الإجرامي، أكدت رفضها الدائم لجميع أشكال العنف الذي يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار، ويتنافى مع القيم والمبادئ الدينية والإنسانية، ودعت المجتمع الدولي إلى التكاتف لمواجهة الإرهاب مهما كان مصدره.

المصدر : المشهد العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق