بعد الاعتداء على لقموش.. صرخة جنوبية شعبية في وجه المليشيات الإخوانية

المشهد العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

في انتفاضة شعبية ستُزيد الضغط على المليشيات الإخوانية التابعة لحكومة الشرعية، يعتزم أبناء قبائل لقموش في العاصمة عدن، تنظيم وقفة احتجاجية اليوم الخميس، للتنديد بانتهاكات مليشيا الإخوان وممارساتها الإجرامية ضدهم.

وأفاد بيانٌ أصدره "أبناء لقموش"، بأنّ الوقفة الجنوبية ستكون صباح اليوم أمام مقر في العاصمة عدن بساحة الشهداء في مديرية المنصورة.

وأضاف البيان أنّهم سيطالبون التحالف العربي بالتدخل لوقف العمليات الإرهابية التي يقوم بها مليشيات الإخوان الإرهابية في شبوة ومحاسبة المتورطين فيها.

وشنّت المليشيات الإخوانية اعتداء إرهابيًّا، استعانت فيه بعناصر من تنظيم داعش والقاعدة، على قرى قبائل لقموش في محافظة شبوة.

وقال شهود عيان لـ"المشهد العربي" إنّ العناصر الإخوانية المدعمة بعناصر داعش والقاعدة، شنَّت قصفًا عنيفًا على منازل المواطنين في لقموش، في هجوم هستيري استهدف المدنيين العزل، وذلك كرد انتقامي من هذه المليشيات الإخوانية على خسائرها السياسية والعسكرية في الفترة الأخيرة أمام القوات الجنوبية.

وأوضحت المصادر أنّ القصف الإخواني على منازل مواطني قبيلة لقموش كان مروِّعًا للأطفال والنساء، فيما انضم عدد من القبائل مثل باعوضة والسليماني آل باسردة، إلى جانب أبناء لقموش للتصدي للهجوم الإرهابي من قِبل هذه الجماعات المتطرفة.

كما تحرّكت قبائل سعد الضالمة من أجل فك جبهة جديدة في النقبة، فيما وُصفت بأنّها انتفاضة عارمة في شبوة لصد عدوان المليشيات الإخوانية القادمة من محافظة مأرب الخاضعة لسيطرة حزب الإصلاح.

الاعتداء الإخواني الإرهابي على لقموش أثار غضبًا واسعًا، وقد مثّل انقلابًا صريحًا وتعديًّا واضحًا على بنود اتفاق الرياض، الموقع بين المجلس الانتقالي وحكومة الشرعية في الخامس من نوفمبر الماضي.

وردًا على ذلك، قرر المجلس الانتقالي، أمس الأربعاء، تعليق المشاركة في جميع اللجان الخاصة بتنفيذ اتفاق الرياض؛ وذلك احتجاجًا على الهجوم الذي يقوده محافظ شبوة الإخواني محمد صالح بن عديو ضد قبائل لقموش.

وقال عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي سالم ثابت العولقي أنّ الفريق التفاوضي للمجلس قام بتعليق المشاركة في اللجان المشتركة لتنفيذ اتفاق الرياض وذلك احتجاجًا على تصعيد مليشيات الإخوان -التابعة لحكومة الشرعية- في محافظة شبوة.

وأضاف عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "قام فريقنا التفاوضي بتعليق مشاركتنا في اللجان المشتركة لتنفيذ اتفاق الرياض احتجاجًا على تصعيد مليشيات حزب الإصلاح الإخوانية في محافظة شبوة وقصف قرى ومنازل المواطنين وتعذيب وقتل الأبرياء وغيرها من الانتهاكات".

وأضاف: "شبوة قلب الجنوب النابض وكرامة أبنائها هي كرامة كل جنوبي".

تعليق المشاركات جاء للضغط من أجل وقف التصعيد الإرهابي لمليشيا الإخوان التابعة لحكومة الشرعية بشبوة ضد قبائل لقموش.

وأصبحت الآن الكرة في ملعب التحالف العربي، الذي يملك كثيرًا من الأدوات للضغط على هذه المليشيات الإخوانية وإجبارها على السير في طريق السلام رغمًا عنها، من أجل إتاحة الفرصة لإنجاح اتفاق الرياض.

المصدر : المشهد العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق