اجتماع حاشد لمشايخ وأبناء شبوة لمواجهة الغزو الإخواني للمحافظة (تفاصيل)

المشهد العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

شهدت منطقة العرم بمحافظة شبوة صباح اليوم الخميس اجتماع حاشد لمئات من المشايخ والشخصيات الاجتماعية في المحافظة.
ووقف الاجتماع أمام تداعيات اجتياح مليشيا الإخوان المدعومة من الإرهابي على محسن الأحمر لمحافظة شبوة ومحاربتهم لقوات النخبة الشبوانية.
وناقش المجتمعون مجمل الأحداث التي شهدتها محافظة شبوة، والظروف العصيبة التي مرت بها نتيجة غزو مليشيا حزب الإصلاح للمحافظة.
وأصدر المجتمعون بيان شديد اللهجة أدانوا فيه ما تقوم به مليشيات الإصلاح في المحافظة من عمليات السلب والنهب وفرض الإتاوات، على الممتلكات الخاصة والعامة وغيرها من الجرائم التي تندرج تحت بند جرائم الحرب.
واستنكر البيان الغزو الهمجي الذي تعرضت له شبوة وبعض المحافظات الجنوبية من قبل مليشيا الإخوان معتبرا أن ذلك احتلال بقوة السلاح.
كما طالب البيان بسرعة خروج جحافل الغزاة من محافظة شبوة والمناطق التي انتشروا فيها دون تأجيل أو قيد أو شرط.
واعتبر البيان المناطق التي انتشرت فيها مليشيا الإصلاح مناطق محتلة، مطالبين القوات الجنوبية وكل أبناء الجنوب الاستعداد لمواجهة هذا الاحتلال حتى تطهير المناطق الجنوبية بشكل كامل.
وحذر المجتمعون أبناء شبوة من التعاون مع مليشيا الإصلاح بأي شكل من الأشكال ومن يتعاون معهم يعتبر دمه من دم الغزاة.
وحمل البيان السلطات المحلية في المحافظة كامل مسؤولية الأحداث وما ترتب عليها من تبعات وما يترتب عليها لاحقاً من تهديد السلم الاجتماعي
كما اقر المجتمعون تشكيل لجان من أبناء شبوة من المحامين والحقوقيين لملاحقة المحافظ، وكل من سهل تدمير النخبة الشبوانية وتدمير الجهاز الأمني في المحافظة.

وعبر المجتمعون نيابة عن كل أبناء شبوة عن شكرهم وتقديرهم للتحالف العربي وعلى رأسهم السعودية والإمارات، ودعوهم للتدخل لحماية محافظتهم ووقف عبث مليشيا الإصلاح فيها.
ووصف المجتمعون ما حدث بأنه احتلال كامل لمحافظتهم من قبل مليشيا إرهابية تكفيرية وقبلية، وذلك لتنفيذ أجندات حزب الإصلاح بهدف السيطرة على المحافظة ونهب ثرواتها وتركيع أبنائها.

المصدر : المشهد العربي

أخبار ذات صلة

0 تعليق