بعد تعذيبه وقتله..مليشيات الحوثي ترفض تسليم جثة أسير لأسرته في الحديدة (وثيقة)

المشهد العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

استمرارا للانتهاكات الحوثية،رفضت المليشيات الإرهابية تسليم جثة الأسير أحمد إسماعيل حسن جيلان الذي توفى تحت وطأة التعذيب في معتقلات المليشيات الحوثية بالدريهمي جنوب الحديدة.

وقد ناشدت أسرته المنظمات الحقوقية بالضغط على مليشيا لتسليم جثته والتحقيق في سبب مقتله وذلك وفقاً للناطق باسم عمليات تحرير الساحل الغربي العقيد وضاح الدبيش.

والأسير اسماعيل هو أحد أفراد كتيبة بشير التابعة للواء العمالقة الثاني حيث تم أسره قبل 4 أشهر وهو غير مصاب ومليشيا الحوثي قامت بسجنه في سجن انفرادي مساحته متر في متر بالإضافة إلى منع الهواء النقي عنه.

وقامت مليشيا الحوثي بتعذيب إسماعيل حيث كانت تقوم بربطه وتضعه تحت أشعة الشمس الحارقة يوميا لمدة ساعتين بدون ملابس الإ مايستر عورته.

واستمرارا لنهج التعذيب الذي تقوم به المليشيات ، كان يتم ضربه بساطور على ظهره وإطفاء أعقاب السجائر على جسمه وذلك كله أمام المواطنين لتخويفهم وترهيبهم.

وفي مطلع أبريل الماضي، حاول إسماعيل مقاومة عناصر مليشيا الحوثي أثناء التعذيب فقام أحد عناصر مليشيا الحوثي بإطلاق رصاصة عليه أدت إلى إصابته في ظهره، وقاموا بإسعافه بامكانيات بسيطة حتى توفاه الله.

المصدر : المشهد العربي

أخبار ذات صلة

0 تعليق