بدعم الهلال الأحمر الإماراتي.. مستشفى الدريهمي تنقذ حياة آلاف المواطنين

المشهد العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

مثل إنشاء هيئة الهلال الأحمر الإماراتية،  لمستشفى الدريهمي في الساحل الغربي قبلة الحياة للمواطنين، الذين يأتون من مختلف مناطق وقرى مديرية الدريهمي والمناطق المجاورة لها ، ويقدم لها كافة الخدمات الصحية والعلاجية مجانا.

 وزودت الإمارات المستشفى  بالتجهيزات والمعدات الطبية الحديثة والمتطورة، واستحدثت اقساما للرقود وللنساء والأطفال، وغرفة عمليات جراحية وعناية مركزة ومختبر، وطوارئ.

وأكد الدكتور محسن علي صالح، بأن المستشفى يستقبل بشكل يومي من(100-60)حالة مرضية معظمها من الأطفال والنساء، وتتلقى العناية الكاملة  ابتداء من المعاينة وإجراء الفحوصات اللازمة، وتشخيص الحالة ، ثم صرف العلاج مجاناً.

كما أشاد الدكتور محمد الخضر، بهيئة الهلال الأحمر الإماراتية التي أنجزت مشروع إنشاء مستشفى الدريهمي خلال وقت قياسي.

وأكد أن سرعة إنجاز المشروع ورفده بمختلف التجهيزات والمعدات الطبية، دليل على حرص الهيئة على تقديم الخدمات الطبية المجانية لجميع سكان قرى ومناطق مديرية الدريهمي،وفي كافة المديريات والمحافظات اليمنية المحررة.

ونوه الدكتور الخضر بأنه أصبح الآن متاحا للجميع، الاستفادة من خدمات المستشفى، وذلك في عدة تخصصات طبية.

مواطنون مرافقين لعدد من المرضى ، عبروا عن ارتياحهم الشديد لتدشين المستشفى ولما لمسوه من عناية فائقة واهتمام كبير من قبل كوادره الطبية، بالمرضى النزلاء في المستشفى.

وأكدوا أن تنفيذ مشروع مستشفى الدريهمي،يعد من أهم المشاريع الصحية التي نفذت على مستوى المديرية ومحافظة الحديدة، لينهي معاناة عشرات الآلاف من المواطنين الذين ظلوا يعانون لسنوات وعقود زمنية ماضية نتيجة غياب منڜأة صحية في "الدريهمي"، توفر حتى ابسط الخدمات الطبية  للمرضى، مشيدين باللافتة الإنسانية للهلال الأحمر الإماراتي في إيجاد هذه المنشأة التي تقدم خدمات طبية مجانية للمواطنين وتخفيف معاناتهم.

 

ومن جهته اثنى عدد من المرضى على جهود هيئة الهلال الأحمر الإماراتية في تقديم الخدمات الإنسانية والعلاجية مجاناً للمواطنين اليمنيين، الذين يعيشون أوضاع إنسانية صعبة، جراء الحرب التي أشعلتها  جماعة الإيرانية.

المصدر : المشهد العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق