من خلف قضبان الظلم الاسير المرقشي يؤيد بيان المجلس الانتـقالي الجنوبي

المشهد العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

أصدر عميد الأسرى الجنوبيين أحمد عمر العبادي المرقشي، من خلف القضبان الظلم الثلاثي الأحمري في العاصمة اليمنية صنعاء أول بيان تأييد تأييد لبيان هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي الذي أثدره المجلس اليوم الأربعاء، وأعلن فيه فك ارتباطه مع الشرعية، ودعا القوات الجنوبية للاستنفار والشعب الجنوبي للسيطرة على المؤسسات الإيرادية.

 

وقال المرقشي في البيان الصادر عنه وتلقى "عدن برس" نسخة منه: باسمي شخصياً ونيابة عن الأسرى الجنوبيين خلف القضبان نبارك كل ما جاء بيان المجلس الانتقالي الجنوبي، وهو البيان الذي جاء بعد صبر طويل ولعل وعسى يراجعون الفاسدون في شرعية الاحتلال حسابهم ويعودون إلى صوابهم بشأن ما جرى ويجري في الجنوب.

 

وأضاف: ياجماهير شعبنا الجنوبي العظيم، وحدوا صفوفكم وكلمتكم، فاليوم الأعداء سوف يزرعون الفتنة في ما بينكم بعد هذا البيان، وكلاب شرعية الاحتلال عبر أبناء جلدتنا من باعوا ضمائرهم بالمال والجاه وباعوا قضيتهم وباعوا شرفهم سوف يظهرون لكم بتصريحات باسم القضية الجنوبية من هنا وهناك.

 

ووجه المرقشي، تحذيراً لجميع الجنوبيين قال فيه الحذر الحذر الحذر منهم يا جماهير شعبنا الجنوبي العظيم اليوم وغدا لكم وليس لغيركم، ثورة ثورة ياجنوب، والجنوب قادم رغم أنف الحاقدين.

 

ووصف بيان المجلس الانتقالي بالبيان التاريخي ويجب تطبيقه الفوري، وتابع المرقشي في البيان: نحن شركاء وليس أتباع، كما خاطب بقوله: يا دول التحالف وخاصة السعودية والإمارات، احذروا من غضب شعب الجبارين شعب الجنوب العظيم، فنحن شركاء وليس أتباع والحليم تكفيه الإشارة، اللهم إني بلغت اللهم فاشهد.

 

وأختتم المرقشي بيانه قائلاً: نكون أو لا نكون، عاش شعب الجبارين شعب الجنوب العظيم، وألف تحية وسلام للشرفاء الأحرار، والخزي والعار للصمت الجبان، والمجد والخلود للشهداء الأبرار والشفاء العاجل باذن الله للجرحى والحرية للأسرى من سجون الاحتلال.

 

المصدر : المشهد العربي

أخبار ذات صلة

0 تعليق