القوة الشبوانية تنعي استشهاد أحد منتسبيها وتؤكد مواصلتها لما بدأته

المشهد العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

الثلاثاء 02 أكتوبر 2018 1:00 ص

القوة الشبوانية تنعي استشهاد أحد منتسبيها وتؤكد مواصلتها لما بدأته
شبوة - المشهد العربي - خاص

أعلنت قوات النخبة الشبوانية، اليوم الاثنين، استشهاد أحد أبطالها، متأثرا بجراحه التي نقل على إثرها إلى مدينة المكلا.
ونعت قيادة القوات بمحور الشهداء في العاصمة عتق، استشهاد البطل مسعود لخضر، أحد المشاركين في عملية تطهير خورة.

و قال المقدم وجدي باعوم الخليفي قائد النخبة الشبوانية بمحور الشهداء، في برقية العزاء: " كان للشهيد دورًا بارزًا في عملية تطهير منطقة خورة من البؤر الإرهابية التي شارك فيها وأصيب خلالها مسجلاً أروع البطولات في صفحات التاريخ، مقدمًا روحه ودمائه الزكية في سبيل تحقيق الغاية التي انتسب لواحداتنا من اجلها وهي تأمين المحافظة والقضاء على العناصر الإرهابية الخارجة عن الدين والنظام والقانون:.

وأضاف المقدم باعوم : "حيث أن للشهيد مناقب وطنية وتاريخية عديدة برفقة زملائه الابطال من منتسبي قوات النخبة الشبوانية الذين شاركو في تطهير محافظة شبوة من البؤر الإرهابية، وكان لهم الدور الأبرز في تأمين عاصمة المحافظة ومكافحة ظاهرة حمل السلاح".

مؤكدا: "ونحن على درب شهدائنا الأبرار ماضون ولن تثنينا جرائم الإرهابيين البشعة عن مواصلة ما بدء به شهدائنا الأبطال".

واختتم البرقية: "بهذا المصاب الجلل نسأل من الله العلي القدير ان يتقبل الشهيد بواسع رحمته ويسكنه في الفردوس الاعلى من الجنة وان يتقبله من الشهداء والصديقين وان يلهم اهله وذويه الصبر والسلوان".

المصدر : المشهد العربي

أخبار ذات صلة

0 تعليق