ألغام الحوثي تودي بحياة شاب عشريني بالحديدة

المشهد العربي 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

أدوت الألغام التي زرعتها مليشيا بحياة شاب عشريني يدعي إبراهيم حسن، بمديرية الجراحي بمحافظة الحديدة، وذلك أثناء مروره في الطريق العام على متن دراجته النارية في قرية الدُنين، اليوم الثلاثاء.
وقالت مصادر محلية في الجراحي أن المليشيات زرعت الألغام الأرضية بشكل عشوائي في الطرقات العامة المؤدية إلى مزارع المواطنين ومنازلهم وأودت بحياة عدد من السكان وأصُيب عشرات آخرين بجروح خطيرة.
وأضافت المصادر أن إنتشار الألغام التي زرعتها مليشيات الحوثي بشكل مكثف وعشوائي حوّل الحياة العامة للمواطنين إلى كابوس مرعب، إذ لا يمُر يوم على السكان دون أن يسقط منهم ضحايا نتيجة إنفجار الألغام بهم في الطرقات والمزارع وبالقرب من منازلهم وكذلك نتيجة الإستهداف المباشر للأحياء السكنية من قبل .
وتوقفت الحياة العامة للمواطنين في كثير من المناطق التي تستهدفها المليشيات وامتناع السكان من الذهاب إلى مزارعهم وأعمالهم خوفاً من بطش وإرهاب الحوثيون.
وتتواصل جرائم الحوثيون بحق المدنيين يوماً بعد آخر وأعداد الضحايا ترتفع دون توقف، وأودت بحياة النساء والأطفال والشباب بل وحتى المواشي هم جملة ضحايا ألغام الحوثيون في الحديدة.
وبحسب تقارير صدرت عن الحكومة اليمنية منذ شهر ديسمبر عام 2014 حتى شهر ديسمبر عام 2016، تم تسجيل ما مجموعه 1539 قتيلًا ومصابًا جراء ما تمت زراعته من ألغام، علاوة على أنها تسببت في إعاقات دائمة وكلية لأكثر من 900 شخص.

المصدر : المشهد العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق