اخبار حضرموت - المحافظ البحسني يرأس اجتماعاً موسعاً لمناقشة الإجراءات المتبعة لمجابهة فيروس كورونا - #حضرموت #اليمن

المندب نيوز 0 تعليق 0 ارسل تبليغ

???? القراءة الصوتية

المكلا (المندب نيوز) المكتب الإعلامي للمحافظ
رأس محافظ محافظة قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، بمدينة المكلا صباح اليوم اجتماعاً موسعاً لمناقشة الإجراءات المتبعة بالمحافظة لمجابهة فيروس كورونا.
وفي الاجتماع الذي حضره وكلاء المحافظة ومديرو المكاتب التنفيذية والسلطات المحلية بالمديريات وقيادات الأجهزة الأمنية والعسكرية والمشائخ والأعيان والشخصيات الاجتماعية وممثلين عن منظمات المجتمع المدني والمنظمات المحلية والدولية ووسائل الإعلام المختلفة، القى محافظ حضرموت كلمة استعرض فيها المهام المناطة بكل الجهات المدنية والعسكرية بالمحافظة، مشدداً على أهمية قيام كل جهة بدورها على أكمل وجه والاستعداد لتنفيذ اي توجيهات ومهام أخرى في حال تطور الموقف.
وأكد محافظ حضرموت خلال الاجتماع على ضرورة استشعار المسؤولية الوطنية وإشراك الجميع في كافة المهام والأنشطة الهادفة لمواجهة فيروس كورونا والتوعية بطرق انتقاله والوقاية منه.
ودعا دول إلى المساعدة والدعم لحضرموت من أجل التغلب على جائحة فيروس كورونا والوقاية منه، موجهاً مكتب وزارة الصحة العامة والسكان إلى استكمال تجهيز المحاجر الصحية الخاصة بفيروس كورونا في الأماكن التي تم تحديدها وسيتم القيام بنزولات تفتيشية لمواقع المحاجر للوقوف على مدى جاهزيتها خلال اليومين القادمين، مؤكداً على أهمية التأهيل والتدريب المستمر للكادر الصحي والتمريضي للتعامل مع ظروف العمل في غرف الإنعاش والترصد والتشخيص لفيروس كورونا، حاثاً المنظمات الدولية ومنظمات المجتمع المدني والمستشفيات الخاصة والأهلية والتجار ورجال الأعمال على القيام بدورهم الإنساني في مساعدة أبناء حضرموت.
وطمأن محافظ حضرموت ابناء المحافظة بوضع الكهرباء حيث أعلن عن وصول باخرة مازوت تكفي لشهر وسيتم عقب ذلك متابعة تزويد المحطات بالمشتقات اللازمة.
ووجه محافظ حضرموت وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء والجهات المعنية لضرورة إقامة محجر صحي لتقديم الخدمات الصحية للمواطنين العالقين في الخارج من منفذ الوديعة ومختلف منافذ المحافظة، ووجه مدير أمن ساحل حضرموت وقيادة المنطقة العسكرية الثانية بمنع التجمعات في كافة أنحاء مدينة المكلا وضواحيها وكذا منع دخول وتعاطي القات الى مدن ومناطق المحافظة، داعياً مكتب وزارة الأوقاف إلى الالتزام بما جاء في تعميم وزارة الأوقاف وأصحاب الفضيلة العلماء والخطباء والدعاة فيما يخص مكافحة فيروس كورونا والتحذير منه، وحث وسائل الإعلام على تضافر الجهود وإجراء اللقاءات التوعوية حول مخاطر المرض ونشر الإرشادات والتعليمات التي تسهم في تثقيف المجتمع من فيروس كورونا.
ووجه المحافظ البحسني مدراء المرافق الحكومية إلى مواصلة الدوام الرسمي لخدمة المواطنين وتقديم الخدمات لهم مع تقليص عدد الكادر الوظيفي والاكتفاء بمن يؤدي العمل.
من جانبه قدم وكيل وزارة الصحة مدير عام مكتب صحة ساحل حضرموت الدكتور رياض حبور الجريري عرضاً موجزاً عن الإجراءات التي تم تنفيذها في حضرموت منذ بداية شهر فبراير المنصرم، مشيراً إلى أن اللجنة العليا للطوارئ ومكافحة الأوبئة منذ تشكيلها عملت وعبر لجانها المختلفة على القيام بعدد الأنشطة والاجتماعات والنزولات الميدانية وإطلاق منصة توعوية على مواقع التواصل الاجتماعي أطلق عليها “وعي”.
كما أوضح الدكتور الجريري بأنه قد تم اتخاذ عدد من الإجراءات الاحترازية على مستوى الرعاية الصحية الأولوية وعلى مستوى الترصد الوبائي وعلى مستوى المنافذ البرية والبحرية والجوية وعلى مستوى التثقيف الصحي، مشيرا إلى أن أي اعلان لوجود أي حالة إصابة بفيروس كورونا في حضرموت أو اي محافظة في الجمهورية اليمنية يتم الإعلان عنها من قبل وزير الصحة العامة والسكان.

النقرات 21

المصدر : المندب نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق