اخر اخبار اليمن - أول تعليق على البيان التاريخي للمجلس الإنتقالي الجنوبي

عدن تايم 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

عدن تايم / خاصعلق القيادي في الحراك الجنوبي والمتحدث باسم المجلس الإنتقالي في أوروبا أحمد عمر بن فريد حول بيان المجلس الإنتقالي الذي صدر قبل قليل وتحدث عن قضايا وأمور عديدة لعل أهمها مفاوضات جنيف والإحتجاجات الشعبية في عدن ومدن الجنوب .

وقال بن فريد في تغريدة على صفحته الرسمية في تويتر : "بيان تاريخي يصدر عن المجلس الإنتقالي تجاه عدة قضايا ، تتعلق بالوضع العام في الجنوب ويعلن وقوفه إلى جانب الشعب ، ويشرح موقفه من إعتراض الشرعية و على طرح قضية الجنوب على طاولة المفاوضات وكذلك رفض حضور المجلس الانتقالي إلا كمراقب !".

وأختتم تغريدته بالتأكيد أنا : "نشهد العالم أن الظلم لا يولد سلام او استقرار".

وكان بيان المجلس الإنتقالي الليلة والذي وصف بالتاريخي ، أوضح موقف رسمي للمجلس حول مفاوضات جنيف ، ويبدو أن المجلس رفض عبره المشاركة في مفاوضات جنيف كطرف مراقب ، مؤكداً بذات الوقت أن أطرافاً في الشرعية وكذا الحوثيين رفضوا وأعترضوا على مشاركة الجنوبيين في تلك المفاوضات.

كما أكد المجلس على وقوفه الى جانب مطالب الشعب وإحتجاجاتهم السلمية في عدن وبقية المحافظات الجنوبية نتيجة لتردي الأوضاع ، مجدداً تأكيده وتأييده لهذه المطالب وتبنيها ، متعهداً بحماية المتظاهرين السلميين .

وأكد في ختام بيانه على على استمرار التحركات الشعبية السلمية، وعلى بقاء جميع الخيارات مفتوحة، داعياً الشعب الجنوبي العظيم ان يكون على أهبة الاستعداد . "في تحذير شديد اللهجة على ما يبدو لكل الأطراف التي تسعى خلط الاوراق وتزييف إرادة الشعب الجنوبي".

المصدر : عدن تايم

أخبار ذات صلة

0 تعليق