اخر اخبار اليمن - لندن: اشهار منتدى مستقبل اليمن الاقتصادي باشراف البرلمان البريطاني

عدن تايم 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

لندن/ خاصبرئاسة البروفيسورة مناهل ثابت وبرعاية اللجنة الخاصة لشؤون في البرلمان البريطاني، تم الاشهار رسميا عن المنتدى الاقتصادي للتنمية المستدامة لاستشراف مستقبل اليمن الاقتصادي .
وتم اليوم الاعلان رسمياً عن تدشين المنتدى الاقتصادي للتنمية المستدامة للتركيز على الملف الاقتصادي لليمن هذا وقد تم الاعلان عن بدء أولى اعمال المنتدى الاقتصادي للتنمية المستدامة في نوفمبر الجاري ٢٠١٨، و الذي تشكل بهدف التركيز على الجانب الاقتصادي والتنموي و مرحلة إعادة الاعمار في اليمن.
وكانت اللجنة الخاصة لشؤون اليمن في البرلمان البريطاني قد رعت اعلان انطلاق المنتدى الاقتصادي للتنمية المستدامة من داخل قاعة في البرلمان برئاسة كيث فاز رئيس اللجنة الخاصة بشؤون اليمن، ورئيس المنتدى البروفيسورة مناهل ثابت وعضوية كل من الدكتور عمر عبد العزيز والأستاذ محمد عبده هايل سعيد وحضور سعادة سفير دولة اليمن الدكتور ياسين سعيد نعمان وأعضاء من البرلمان البريطاني المهتمين بشؤون اليمن .. هذا وقد تشكل المنتدى من اعضاء مستقلين لا ينتمون لأي من الاحزاب السياسية لضمان حيادية استشراف المستقبل الاقتصادي بعيدا عن النزاع السياسي الموجود حاليا. وقد تبنى المنتدى سياسة انتقائية في اختيار أعضاء مجلس الادارة والاعضاء والباحثين لضمان حيادية مخرجات المنتدى من رؤى اقتصادية وخطط اقتصادية تضمن لليمن بناء اللبنة الاقتصادية الاولى لمرحلة ما بعد الحرب.

وفي كلمته قال كيث فاز اني أُشكر البروفيسورة مناهل ثابت لقيادتها مثل هذة المبادرة التي ندعمها خاصة وان إعلانها قبل ٧٢ ساعة من محادثات جنيف ونرجو ن ترصف مبادرة السلام الطريق لهذة المبادرة الرائعة خاصة وأننا ندعم جهود المبعوث الاممي مارتن جريفث وسنعمل مع إدارة المنتدى لتفعيل أهدافه .

ونوه المنتدى بأن حيادية الاعضاء هي الركيزة الاساسية التي ستعطي مصداقية عالية للخطط الاستراتيجية والرؤى الاقتصادية التي ستحظى بدعم كبير ومؤكد من المؤسسات المالية الدولية، الدول المانحة، والامم المتحدة نظرا لعدم وجود منتدى اقتصادي يمني يحظى بمصداقية عالية إلى الان.

ويأتي تشكيل المنتدى الاقتصادي للتنمية المستدامة في سياق الحرص على إيجاد منصة اقتصادية ذات مصداقية رفيعة للتصدي بشفافية لكل صعوبات مرحلة اعادة اعمار اليمن وإعادة جدولة الديون وإعادة ودراسة تدهور العملة واعادة بناء البنية البنكية والتجارية لليمن.

المصدر : عدن تايم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق