اخر اخبار اليمن - اطلع على ابرز تناولات الصحافة العربية الصادرة صباح اليوم ( رصد خاص )

عدن تايم 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

عدن تايم - خاص :تناولت الصحف والمواقع الخارجية العديد من الأخبار المتعلقة بشأن اليمني في اعدادها الصادرة, اليوم الثلاثاء, وركزت على تهديد إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باستخدام حق النقض ”الفيتو“ ضد محاولة في الكونغرس لإنهاء الدعم العسكري الأمريكي للتحالف العربي في ، ليستمر في مواجهة مع المشرّعين بشأن السياسة تجاه المملكة. في وقت يلتقي المبعوث الأممي مارتن غريفيث، وكبير المراقبين الدوليين، مايكل لوليسغارد، مع قيادة الميليشيا في صنعاء لإقناعها بتنفيذ الاتفاق.
ورصد عدن تايم" أبرز التناولات الصحفية" والبداية من تناولات الوكالات الخارجية" وتحت عنوان"

اتفاق السويد منظومة متكاملة لا تتجزأ

قالت": أكدت الحكومة الشرعية التزامها باتفاق السويد كمنظومة متكاملة، وأن الاتفاق بات في غرفة الإنعاش بسبب الانتهاكات الحوثية المتكررة، حيث دفعت ميليشيا الإيرانية بتعزيزات عسكرية ضخمة إلى شرق مديرية الدريهمي، في وقت يلتقي المبعوث الأممي مارتن غريفيث، وكبير المراقبين الدوليين، مايكل لوليسغارد، مع قيادة الميليشيا في صنعاء لإقناعها بتنفيذ الاتفاق.
واعتبر الناطق باسم الحكومة الشرعية، راجح بادي، أن اتفاق ستوكهولم أصبح في غرفة الإنعاش بسبب رفض ميليشيا الحوثي بشكل قاطع تنفيذ أي بند من بنوده.

انكسار حوثي على جبهات حجة ونهم وصعدة

وبحسب البيان" واصلت قبائل كشر في محافظة حجة كسر شوكة ميليشيا الحوثي، وتمكنت من تحرير إحدى القرى وقتل وأسر عدد من عناصر الميليشيا، بالتزامن تقدمت قوات الجيش في مديرية باقم بمحافظة صعدة واستهدفت مواقع الميليشيا في مديرية نهم شرق صنعاء.
وذكرت مصادر قبلية أن قبائل حجور تمكنت من تحرير قرية القَيم، شرقي منطقة العبيسة في مديرية كشر، بعد مواجهات عنيفة قُتل خلالها عدد من عناصر الميليشيا كما تم أسر آخرين.
وحسب المصادر، فإن مقاتلي القبائل استولوا أيضاً على كمية من العتاد فيما ساندت مقاتلات التحالف تقدم القبائل، وشنّت عدة غارات على مواقعهم، واستهدفت عربتين لنقل المسلحين، وقتلت جميع من كانوا عليها، حيث كانوا في طريقهم إلى المنطقة لمساندة الميليشيا.

انتقاد حاد للمبعوث الأممي لليمن.. "رضخ لابتزاز الحوثي"

قال موقع العربية" إن وزير الإعلام، معمر الإرياني ، وجه ليل الاثنين انتقادات حادة للمبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفثس، معتبراً أن البيان المشترك الصادر عنه وعن الوكيل للشؤون الإنسانية حول الأوضاع في اليمن، فيه انحياز واضح لا يمكن السكوت عنه.
كما اعتبر أن البيان يؤكد رضوخ المبعوث الأممي لليمن لابتزاز وضغوط المليشيات الحوثية
وقال الإرياني، في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي على تويتر: إن البيان المشترك يناقض التصريحات السابقة للسيد مارك لوكوك الذي حمل المليشيات الحوثية المسؤولية عن منع تفريغ مخزون القمح في مطاحن البحر الأحمر وعرقلة فتح خطوط آمنه للإمدادات الغذائية.

تقرير حقوقي يفضح جرائم الانقلاب في تعز

وفي خبر لصحيفة عكاظ" رصد تقرير حقوقي 135 انتهاكاً ارتكبتها مليشيات الحوثي الانقلابية في تعز خلال شهر يناير الماضي.
وكشف مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان، في تقريره الشهري أمس أن فريقه الميداني وثق مقتل 23 مدنياً، بينهم امرأتان قتلوا قنصاً، فيما قتل 68 مدنياً آخرون جراء الألغام والعبوات الناسفة التي تزرعها المليشيات بشكل دائم، بينهم امرأة وطفلان. وأفاد بأن 4 مدنيين بينهم امرأتان وطفل قتلوا جراء القذائف الحوثية على القرى والأحياء السكنية، في حين قتل مدني آخر جراء التعذيب في السجون وقتل طفل برصاص مباشر لأحد أتباع المليشيات.
ووثق الفريق الميداني واقعتي تهجير قسري لعشرات الأسر، إحداهما بالضغط تحت تهديد السلاح على أهالي حي الفتح بمديرية صبر الموادم، والأخرى جراء القصف المكثف والمتواصل في كل من مثلث البرح بالمخا والوازعية غربي تعز، ورصد تهجير 19 عائلة.
وأكد التقرير أنه لا يمر يوم في تعز المحاصرة منذ 3 أعوام، دون ارتكاب مليشيات الحوثي الإرهابية جرائم وحشية ضد المدنيين، من خلال القصف العشوائي المتعمد على الأحياء السكنية، وقنص المواطنين دون تمييز.

الميليشيات توقف منح وتجديد تراخيص النقابات والمنظمات بصنعاء

اما في صحيفة الخليج" أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ابتهاج الكمال، أمس، أن ميليشيات الحوثي أوقفت منح وتجديد تراخيص النقابات والمنظمات في صنعاء الواقعة تحت سيطرتها. واستنكرت الوزيرة منع ميليشيات الانقلاب تسجيل أو تجديد التراخيص للنقابات ومؤسسات المجتمع المدني والمصالح التجارية. ووصفت الكمال هذا الإجراء بأنه تصرف غير شرعي ويقيد عمل الحريات النقابية، مشيرة إلى أن الدستور والقوانين الوطنية تكفل لجميع المؤسسات تشكيل النقابات، وأن الإجراءات التي اتخذتها الميليشيات الانقلابية في صنعاء مخالفة لجميع القوانين.
ولفتت إلى أن تصرفات الميليشيات تجاه المؤسسات والمنظمات في المحافظات غير المحررة، يقيد عمل وحركة تلك المؤسسات ويهدد بوقفها. وكان فريق خبراء الأمم المتحدة في اليمن طالب ميليشيات الحوثي الانقلابية بوقف انتهاكاتها بحق العاملين في المجال الإنساني واحترام حيادهم واستقلالهم.

مليشيا الحوثي تصعد من انتهاكها للمنظمات الإنسانية

من جانبه قال موقع اليمن العربي " صعّد الحوثيون انتهاكاتهم ضد المنظمات الإنسانية المحلية والدولية العاملة باليمن، ضمن مساعٍ متكررة لعرقلة أعمالها وإرهاب موظفيها، بهدف فرض الوصاية عليها خدمة لأجنداتهم المشبوهة وتحقيق مكاسب سياسية ومادية غير مشروعة، في ظل صمت غير مبرر من الأمم المتحدة.
وطبقا لمصادر إعلامية‘ أغلقت مليشيا الحوثي، اليومين الماضيين، مكتب المنظمة اليمنية لمكافحة الاتجار بالبشر في صنعاء، في أعقاب حملة واسعة لملاحقة جميع العاملين فيها، وذلك على خلفية نشر تقارير كشفت عن قيام الحوثيين بسرقة وبيع الأعضاء البشرية التي يعود بعضها لقتلاهم في الجبهات، بالإضافة إلى الكشف عن فضيحة احتجاز مئات النساء في سجون خاصة تابعة للمليشيات.

مساع حوثية لإنشاء صندوق لدعم التعليم الطائفي

بدورها قالت صحيفة الشرق الأوسط" كشفت مصادر برلمانية في صنعاء عن أن الجماعة الحوثية تضغط على النواب الخاضعين لها في صنعاء من أجل تمرير قانون لإنشاء صندوق لدعم التعليم الطائفي الذي تحاول الجماعة فرضه على مدارس التعليم العام. وتهدف الجماعة الموالية لإيران من هذا القانون، بحسب المصادر، إلى تسخير الأموال التي ستجنيها للإنفاق على طباعة الملازم الخمينية وتمويل عناصرها الذين فرضتهم في مفاصل العمل التعليمي والتربوي. وقالت المصادر إن شقيق زعيم الجماعة الحوثية المعين وزيرا للتربية والتعليم في حكومة الانقلاب غير المعترف بها يحيى الحوثي يضغط على النواب الموجودين في صنعاء من أجل تمرير قانون إنشاء الصندوق الذي يريد تحويله إلى رافعة مالية لتحقيق أهداف الجماعة الطائفية.

إدارة ترامب تهدد الكونغرس بالفيتو بسبب دعم في اليمن

قال موقع إرم" إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هدَّدت ، يوم الاثنين، باستخدام حق النقض ”الفيتو“ ضد محاولة في الكونغرس لإنهاء الدعم العسكري الأمريكي للتحالف العربي في اليمن، ليستمر في مواجهة مع المشرّعين بشأن السياسة تجاه المملكة.
وأعاد مشرعون ديمقراطيون وجمهوريون قبل نحو أسبوعين، طرح قرار بشأن سلطات الحرب كسبيل لتوجيه رسالة قوية إلى الرياض بشأن الكارثة الإنسانية في اليمن، وللتنديد بقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.
لكن الإدارة الأمريكية قالت ”إن القرار غير مناسب؛ لأن القوات الأمريكية تقدم دعمًا يشمل إعادة تزويد الطائرات بالوَقود، ولا تقدم دعمًا بقوات قتالية“.

المصدر : عدن تايم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق