اخر اخبار اليمن - دعوة لإنشاء وحدة كلاب بوليسية وكاميرات مراقبة في عدن

عدن تايم 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

عدن تايم/ خاصدعا رئيس منظمة بيت العدالة المحامي أحمد فيصل الإبي الى إنشاء وحدة للكلاب البوليسية كخطوة أهم وحل سريع سيحقق قفزات نوعية على مستوى كشف الجريمة وملاحقة المجرمين و تحقيق الأمن في عدن، في ظل انتشار الجريمة وتعدد أشكالها و تفاقم خطورتها، مشددا على ضرورة التفكير بجدية لوضع حلول فعالة.
واضاف الابي في تصريح لعدن تايم: اهمية وجود هذه الوحدة، إلى المهام العديدة والكبيرة التي تستطيع إنجازها ومن ضمنها : تدريب الكلاب البوليسية على تتبع الروائح، والكشف عن المواد ، فقدرة الكلاب الفائقة على شم الروائح أيضاً يتم استخدامها في الكشف عن المتفجرات والمواد المخدرة ، وجميع الممنوعات بالإضافة إلى الحراسة والمطاردة ، إذ تساعد ضباط الشرطة في الحفاظ على النظام كما تحرس بعض المنشآت والسجون لمنع المساجين من الهرب أو مطاردة المجرمين حتى وصول ضباط الشرطة، وإيجاد الجثث، كما تستطيع الكلاب البوليسية إيجاد الأشخاص المخطوفين والمفقودين و أيضا تتبع آثار المجرمين الفارين .
وعن دور شبكة كاميرات المراقبة أشار الى عدد الجرائم التي تم كشفها بالاستعانة ببعض الكاميرات الخاصة بالبنوك و محلات الصرافة ، وكان آخر تلك الجرائم الجريمة الشنعاء التي تعرض لها الطفل قصي في كريتر .
وأكد الابي اهمية الإستعانة بكلب بوليسي في نقاط التفتيش، لكشف السيارات المحملة بالمتفجرات والأسلحة بكافة أنواعها وأيضا المخدرات بشتى أصنافها، لافتا إلى أن معظم الجرائم التي ارتكبت في الآونة الأخيرة ارتكبت بعضها جهارا نهارا، بينما لاذ المجرمون بالفرار .. فإن شبكة الكاميرات الرقمية ( إذا تم تركيبها كحد أدنى في الجولات والشوارع الرئيسية ) فإنه يمكن من خلالها الوصول إلى المكان الذي فر إليه المجرمون و تطويقه والقبض عليهم بالاستعانة بالكلاب البوليسية .
واستطرد قائلا: نعلم ان الكلفة اللازمة لإنشاء وحدة الكلاب البوليسية و شبكة كاميرات المراقبة ، ضيئلة إذ كلفة الأطقم العسكرية أعلى منها بكثير جدا، املا سرعة استجابة الجهات المعنية.

المصدر : عدن تايم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق