اخر اخبار اليمن - الجنوبيون يتظاهرون في لندن ويسلمون رسالة للأمم المتحدة في أمريكا

عدن تايم 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

عدن تايم / خاصتواصلت الاحتجاجات الجنوبية في الخارج، الرافضة لسياسات حكومة الفساد والمؤيدة لدعوة المجلس الانتقالي الجنوبي وبيانه التاريخي، ضد تدهور الأوضاع الاقتصادية، وتأكيداً على ضرورة أن يكون الجنوبيين طرفاً في أي عملية سلام مستقبلاً، بما يكفل حقهم بتقرير مصيرهم واستعادة دولتهم.

فبعد الولايات المتحدة الأمريكية، احتشد المئات من أبناء الجالية الجنوبية في المملكة المتحدة، استجابة للدعوة التي وجهها مكتب الإدارة العامة للشؤون الخارجية للمجلس الانتقالي الجنوبي، صباح اليوم السبت، أمام مبنى الحكومة البريطانية وأمام البرلمان البريطاني ومكاتب الأمم المتحدة في العاصمة البريطانية لندن، للتعبير عن رفضهم لسياسة الإفساد والتجويع التي تمارسها حكومة أحمد بن دغر، ضد شعب الجنوب.

ورفع المحتشدون أعلام دولة الجنوب، وصور رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس قاسم الزُبيدي، واللافتات التي حملت عبارات التضامن مع انتفاضة شعب الجنوب ضد تدهور الأوضاع الاقتصادية، والمؤكدة على تمسكها بحق شعب الجنوب في نيل حريته وتقرير مصيره.

وكان أبناء الجالية الجنوبية في الولايات المتحدة الأمريكية، قد نظموا أمس الجمعة وقفة احتجاجية مماثلة أمام مبنى الأمم المتحدة في نيويورك.

وأكد المحتجون، في رسالة قدموها للأمين العام للأمم المتحدة السيد انطونيو غوتيريس، أن جالية أبناء الجنوب تعبر عن تمسكها بحق شعب الجنوب في نيل حريته وتقرير مصيره.

وقالوا في الرسالة التي سلمها للأمم المتحدة كل من الأخوة حسين عبد الله بجاش، وعبدالله مثنى العروسي، ومحمد البسيسي، وناصر محمد شنظور، وسمير عباري: يسرنا نحن أبناء جنوب المحتشدين اليوم الجمعة 7 سبتمبر 2018م أمام مبنى الأمم المتحدة أن نتوجه إلى معاليكم بالتحية والتقدير والعرفان لكل ما تبذلونه من جهود في خدمة السلم والأمن الدوليين ومساعدة وإنصاف المستضعفين في هذه المعمورة ونتمنى لكل جهودكم النجاح والتوفيق.

وأضافوا: معالي السيد الأمين العام اليوم تبدأ جولة ثالثة في جنيف التي تستهدف الوصول إلى حل سياسي للأزمة الحالية في اليمن تحت إشراف مبعوثكم الدولي الجديد السيد جريفيث، ولا يسعنا إلا أن نتمنى له كل التوفيق في كل مهامه.

وتابعوا: أن شعبنا في جنوب اليمن قد خرج عن بكرة أبيه في محافظات الجنوب ليس احتجاجاً فقط عن سوء أحوالهم المعيشية جرّاء فساد وفشل حكومة الشرعية اليمنية الذريع في إدارة شؤون المجتمع وتوفير الخدمات الضرورية، ولكن أيضاً انتفض الشعب ليعلن تمسكه بمشروعية قضيته الوطنية وحقه في السيادة الكاملة على أرضه في حدود 21 مايو 1990 ( قبل الوحدة )، واستنكارا لتهميش القضية الجنوبية في مفاوضات جنيف 3 بعد استخدام الفيتو من قِبل الرئيس عبدربه منصور هادي والحوثيين ضد مشاركة المجلس الانتقالي الجنوبي ممثل شعب الجنوب في المشاورات والمفاوضات التي تديرها الأمم المتحدة عبر مبعوثها الأممي السيد مارتن جريفيث.

وأشار في رسالتهم إلى أنهم أبناء جنوب اليمن المقيمين في الولايات المتحدة الأمريكية يقيمون اليوم وقفتهم الاحتجاجية أمام مبنى الأمم المتحدة تزامناً مع الانتفاضة الشعبية الجنوبية، معبرين عن موقفهم وموقف شعبهم الذي يطالب باستقالة أو إقالة الحكومة الفاسدة، كما يعبرون عن تمسكهم بحق شعبهم في نيل حريته وتقرير مصيره كما هو مناط بنهم إيصال صوت شعبهم الجنوبي إلى مسامعكم.

وذكروا: يسرنا أن نرفع لمعاليكم مرفقاً برسالتنا هذه بيان المجلس الانتقالي الجنوبي حول موقف شعب الجنوب من مباحثات إحلال السلام في اليمن والذي نؤيد كل ما جاء فيه تأييداً كاملاً، كما يسرنا أن نؤكد لمعاليكم بأننا أسوة بشعبنا في الوطن (جنوب اليمن) نؤيد بالكامل كل ما يصدر عن المجلس الانتقالي الجنوبي بصفته يمتلك المشروعية من قِبل شعب الجنوب الذي خرج بمليونيتين الأولى في 4 مايو 2017م، وتم خلالها إعلان بيان عدن التاريخي وفيه فُوض السيد عيدروس الزُبيدي بتأسيس المجلس الانتقالي الجنوبي الذي تم الإعلان عنه في 11 مايو بتأسيس المجلس الأنتقالي الجنوبي، ومليونية 21 مايو 2017 وفيها عبر الشعب الجنوبي عن تأييده الكامل لتأسيس المجلس الانتقالي الجنوبي وتشكيل قيادته وتفويضه لتمثيل الجنوب وطنياً وإقليمياً ودولياً.

وأختتم أبناء الجالية الجنوبية في أمريكا رسالتهم بالقول: واليوم يجدد الشعب هذا التأييد في تظاهرات شعبية عمت كل محافظات الجنوب، يوم أمس، كما يستمر العصيان المدني والتظاهرات الشعبية في كل المدن حتى تتحقق مطالب الشعب في إقالة الحكومة وتحقيق الأهداف السياسية للشعب في استعادة سيادته الوطنية وإقامة دولته الحرة والمستقلة.

المصدر : عدن تايم

أخبار ذات صلة

0 تعليق