اخبار عدن - منتسبو الجيش الجنوبيون يصعدون احتجاجاتهم المطالبة بصرف المرتبات

تحديث نت 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

السبت - 02 نوفمبر 2019 - الساعة 06:09 ص بتوقيت ،،،

عدن (تحديث نت) خاص
أكد المتقاعدون الجنوبيون (المسرحون من أعمالهم قسرأ) في القطاع العسكري والأمني والمدني، عزمهم على مواصلة تنظيم الاعتصامات والوقفات الاحتجاجية السلمية وتصعيدها حتى يتم الاستجابة لمطالبهم الحقوقية المشروعة، وأهمها صرف رواتبهم لـ 11 شهراً والمتأخرة لدى الحكومة.

وأفاد المتقاعدون بأن الحكومة لم تحرك ساكناً إزاء مطالبهم تنفيذاً لجملة من الوعود التي تطلقها في أكثر من مناسبة دون أن تلتزم بما وعدت به.

جاء ذلك خلال وقفة احتجاجية سلمية أقيمت، أمس الأول، أمام بوابة مبنى البنك المركزي بالعاصمة عدن، وشارك فيها العشرات من المتقاعدين الجنوبيين، ممن تم تسريحهم قسراً من مؤسستي الدفاع والأمن والقطاع المدني، وذلك بناءً على دعوة من قِبل مجلس التنسيق الأعلى للمتقاعدين.

وفي الوقفة الاحتجاجية السلمية حمل المشاركون فيها، والذين قدموا من مختلف المحافظات الجنوبية، أعلام الجنوب ولافتات كتبت عليها شعارات تطالب برفع الظلم والمعاناة عن المتقاعدين الجنوبيين وأفراد أسرهم، وسرعة صرف مرتباتهم المتأخرة، منها رواتب 3 أشهر من العام الجاري 2019م، و8 أشهر متأخرة من أعوام سابقة.

وانتدب المشاركون في الوقفة لجنة عنهم برئاسة د. العميد عبده المعطري رئيس مجلس التنسيق الأعلى للمتقاعدين، للجلوس مع نائب محافظ البنك المركزي، شكيب الحبيشي، وذلك لعرض مشكلة ومطالب المتقاعدين عليه، ولمعرفة الدور الذي سيضطلع به البنك للمساهمة في معالجتها.

إلى ذلك، وفي تصريح لـ�الأيام� أفاد مصدر في اللجنة المكلفة من قِبل المشاركين في الوقفة الاحتجاجية، بأن اللقاء مع نائب محافظ البنك، شكيب الحبيشي، كان إيجابياً، حيث أبدى الحبيشي تفهمه للمطالب المرفوعة من قبل المتقاعدين، موضحاً أن البنك عبارة عن وعاء، وليس مسئولاً عن تأخير صرف المرتبات.

وأكد أن إدارة البنك ستبذل جهودها للمساهمة في حل مشكلة تأخير الرواتب، وذلك من خلال التواصل مع الجهات ذات الاختصاص والعلاقة، ووعد بأنه في غضون (3 ــ 7) أيام سيتم إبلاغ اللجنة بنتائج المتابعات وردود الجهات المعنية على مطالب المتقاعدين.

المصدر : تحديث نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق