اخبار اليمن 24 - : ابناء الجنوب في كندا يجددون تفويضهم للمجلس الانتقالي ودول التحالف في مكافحة الارهاب بالجنوب

الأمناء نت 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

ابناء الجنوب في كندا يجددون تفويضهم للمجلس الانتقالي ودول التحالف في مكافحة الارهاب بالجنوب

اصدر ابناء الجنوب في كندا بيانا اعلنوا فيه تضامنهم مع شعب الجنوب وتاييدهم للتحالف العربي ولدور دولة الامارات في مكافحة الارهاب والتطرف.

واشاد البيان بدور المجلس الانتقالي وقواته المسلحة في التعاطي مع الاحداث التي شهدتها المحافظات الجنوبية مجدد دعمه وتفويضه للمجلس الانتقالي في القضاء على الارهاب والحفاظ على المنجزات المحققة.

وطالب البيان المجتمع الدولي بدعم ومساندة دولة الإمارات لاستمرار جهودها الملموسة في مكافحة الإرهاب وتأمين المناطق الجنوبية، لضمان تطبيع الحياة والأمن والاستقرار.

ونندد البيان بالفتوى الدينية التي أعلن عنها شيوخ الإسلام السياسي في والتي تخرج دائما من عباءة حزب الإخوان المتطرف وبإشراف الحكومة اليمنية باستهداف واضح ضد شعب الجنوب.

فيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان صادر عن أبناء الجنوب في كندا تضامنا مع شعبنا في الجنوب وتأييدا للتحالف العربي ودور الإمارات العربية المتحدة في مكافحة الإرهاب والتطرف في اليمن.

يتابع أبناء الجنوب في كندا بأهتمام بالغ تطورات الأحداث المتسارعة على الساحة الجنوبية، ويشعرون بالفخر والأعتزاز بالدور البطولي للقوات المسلحه والأمن الجنوبية بقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي، في التصدي لكل المؤمرات والأعمال الإرهابية التي تستهدف المساس بمنجزات شعبنا وبأمن الوطن، بل وشن حملة هستيرية موجهة ضد دولة الإمارات العربية المتحدة من قبل عصابات حزب الإصلاح وأدواتها الرخيصة، لدورها الفاعل والمؤثر في محاربة الإرهاب والتطرف في اليمن.

وفي يوم الخميس الموافق 5 سبتمبر 2019م خرج شعب الجنوب في تظاهرة مليونية كبرى في كل من المعلاء والمكلا وسقطرى وكذا في بلدان المهجر، تضامنا وتأييدا ووفاءا للأشقاء في دولة الامارات العربية المتحدة، حيث خرج أبناء الجنوب وبصوت واحد للتعبير عن شكرهم وتقديرهم للدور الإماراتي في محاربة الإرهاب والتطرف، وتبادل الوفاء والعرفان مع الأشقاء في ، الذي تقوده المملكة العربية السعودية بقياده خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان إبن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد إبن سلمان وبدور الوفاء والأصالة من قبل الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد رئيس الدولة والشيخ محمد بن زايد ولي عهده الأمين حفظهم الله جميعا على تلك الجهود الأخوية الصادقة التي يقدمونها لشعبنا في الجنوب، ولليمن بشكل عام، وكل التقدير والعرفان والوفاء لمواقفهم التأريخية الأصيلة والثابتة إلى جانب شعب الجنوب وقواته المسلحة الجنوبية في مواجهة مخططات المشروع الإيراني، ومكافحة الإرهاب والتطرّف .

ويؤكد أبناء الجنوب في كندا على مايلي:

1- توجيه التحية والاجلال لقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي وقيادة قوات المقاومة الجنوبية ممثلة بالقائد عيدروس قاسم الزبيدي للدور الوطني الشجاع في التعاطي مع الأحداث، وفي مواجهة التحديات التي تقف إمام شعبنا اليوم والتعامل معها بمسؤولية وحكمة واقتدار.

2- التأكيد على دعم وتفويض المجلس الانتقالي الجنوبي والقوات المسلحة الجنوبية للتنسيق مع الأشقاء في دول التحالف العربي لدحر المشروع الايراني المتمثل بالمليشيات الحوثية والقضاء على كافة أشكال الإرهاب والتطرف التي تستهدف شعبنا الجنوبي ومنجزات ثورته التحررية ..


3- نؤكد على دعمنا المطلق لجهود الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة في مكافحة الإرهاب بكل أشكاله وألوانه في الجنوب واليمن والمنطقة بشكل عام، لما يشكله من تهديد حقيقي على حياة البشرية جمعا. في ظل تزايد نشاط الشبكات الإرهابية (داعش والقاعدة ) في اليمن والذي يحركها حزب الإصلاح ( الأخوان المسلمين) فرع اليمن.

4- نطالب المجتمع الدولي بدعم ومساندة دولة الإمارات العربية لاستمرار جهودها الملموسة في مكافحة الإرهاب وتأمين المناطق الجنوبية، لضمان تطبيع الحياة والأمن والاستقرار، وإعادة بناء المؤسسات والإعمار والتنمية فيها.

5- ندين باشد العبارات الاعتداءات الإرهابية التي تقودها الجماعات المتطرفة تحت مظلة الحكومة اليمنية لاستهدافها القوات الجنوبية، التي تقوم بمكافحة الارهاب،  والمتمثلة بالنخبة الشبوانية والأحزمة الأمنية. وماحصل في شبوة ستكون له إنعكاسات خطيرة على الأمن والسلم الإجتماعي، إذا لم يتم ردع هذه الجماعات الإرهابية الظالة.

6- نشجب ونندد بالفتوى الدينية التي أعلن عنها شيوخ الإسلام السياسي في اليمن والتي تخرج دائما من عباءة حزب الإخوان المتطرف وبإشراف الحكومة اليمنية باستهداف واضح ضد شعبنا الجنوبي، حيث أباحت دماء الجنوبيين في خطاب ديني سافر ومسيس يدعو إلى التحشيد المسلح ضدهم وقتلهم واستباحة أراضيهم وممتلكاتهم، تحريض واضح للقيام بأعمال التطرف والعنف وقتل الأبرياء.

7- نطالب المجتمع الدولي القيام بواجباته ازاء التهديدات الأمنية والخدماتية والسياسية التي يواجهها شعبنا الجنوبي على أرضه من قبل الحكومة اليمنية وأدواتها المتمثلة بمجموعات العنف والتطرف.ونؤكد بان الحكومة اليمنية قد باتت عاجزة بل وتحولت إلى أداة إعاقة لأي جهود لتطبيع الحياة بكافة أشكالها، الخدمية والأمنية والاقتصادية والمعيشية في الجنوب.

8- نوجه تحية خاصة لأبناء شعبنا الجنوبي الأبي بكل فئاتهم على الروح الوطنية والاستعداد الدائم لخدمة قضايا الوطن، ونشد على أيادي أبطال القوات المسلحة الجنوبية في التصدي والدفاع عن الجنوب أرضا وإنسانا، والاستمرار في مكافحة الإرهاب وتجفيف منابعه، وحماية منجزات نضال شعبنا الجنوبي التحرري وصولا إلى إستعادة الدولة الجنوبية، بنظام فدرالي يسوده العدل والمساواة، والنظام والقانون، وأحترام حقوق الإنسان والمرأة.

9-  نرحب بالبيان السعودي الاماراتي المشترك الصادر يوم الأحد الموافق الثامن من سبتمبر 2019م، والذي يعكس حرص المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة على توحيد الجهود نحو السلام والاستقرار والشراكة وانتصاراً للمشروع العربي الذي تقوده دول التحالف، كما عبر عنه الناطق الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي.

10- نؤكد على أهمية الحوار والسلام وهو المسار الذي طالب به المجلس الانتقالي الجنوبي منذ البداية، كونه الوسيلة الحضارية المثلى في الوصول إلى حلول عادلة لكافة الملفات والقضايا العالقة، بما يحقق الامن والاستقرار في المنطقة، والمصالح العليا لشعبنا الجنوبي كما أكدت عليه قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي في كل تصريحاتها وخطاباتها.

المجد للشهداء

والشفاء للجرحى

والحرية للاسرى

والنصر للجنوب العربي
 
صادر عن أبناء الجنوب – كندا

المصدر : الأمناء نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق