اخبار اليمن 24 - : الرئيس الزبيدي يطلق تحذيرا شديد اللهجة .. لمن ولماذا ؟

الأمناء نت 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

الرئيس الزبيدي يطلق تحذيرا شديد اللهجة .. لمن ولماذا ؟

أطلق رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس قاسم الزُبيدي قبل قليل تحذيرا شديد اللهجة لمليشيات الانقلابية مهددا بأنها لن ترى أي سلام أو أمان ما دامت بلاد الحرمين الشريفين هدفاً لصواريخها وعملياتها العدائية التي قال بأنها ستنتهي قريباً.

وقال الرئيس الزبيدي في سلسلة منشورات على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي : " لم تترك ميليشيات الحوثي اي فرصة للسلام، حتى أصبحت معركة تحرير الحديدة ضرورة عاجلة لتأمين خطوط الملاحة الدولية وانقاذ الناس من الحصار وحمايةً لأمننا القومي " .

 

وأضاف في تغريدة أخرى : " اليوم لا خيار لنا غير النصر، فالعمالقة والقوات المساندة لن تعود إلا منتصرة، وسيكون نصراً جنوبياً جديداً كما نفعل دائما " .

 

وعبر رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس الزبيدي عن شكره : " لقوات على إسنادها الصادق، ومواقفها التاريخية معنا، وليفهم الجميع اننا جادون في القضاء على كافة التهديدات التي يمثل بقائها تهديداً للجنوب والشمال، بدء بجماعة الحوثي وانتهاء بالجماعات المتطرفة الاخرى ".

 

ونقل الرئيس الزبيدي التهاني بتلك الانتصارات لقيادة ألوية العمالقة الجنوبية الأبطال، الذين قال بأنهم " اثبتوا أنهم عنواناً للنصر، والقوة، والحق، والعدالة ". واضاف بالقول : "تهانينا لجباههم السُمر، لأياديهم التي كسرت شوكة المد الفارسي على اطراف حدودنا الطاهرة، سيكتب التاريخ أنكم سيوفاً صادقة من أجل الحق ". 

 

 

ولم ينسى الرئيس الزبيدي نقل التهاني  أيضاً لأبطال المقاومة التهامية والمقاومة الشمالية ممثلة بالمقاومة الوطنية هناك " . مؤكدا : "ستستمر المعركة حتى تحقيق أهدافها، وسندعمكم حتى تكون بلادكم آمنة بشكل كامل ".

 

 

 

 

 

وشدد الرئيس عيدروس الزبيدي بأن "الأمن الاقليمي مهمة وضعناها على عاتقنا وسنقودها حتى تعود الامور الى نصابها، سنحقق طموحاتنا الوطنية في الجنوب وسنحمي الأمن القومي للمنطقة بكل الوسائل المشروعة " .

 

 

 

 

ودعا رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس الزبيدي " المجتمع الدولي الى إعادة النظر في الواقع على الارض، مؤكدا بأن " السلام المنشود لن يتحقق إلا بما يرتضيه شعبنا، فلم نحارب من أجل تسليم احلامنا وحقوقنا للآخرين " .

 

واختتم الرئيس الزبيدي تغريداته بالترحم على أرواح الشهداء الأبرار، والشفاء العاجل للجرحى المغاوير، والحرية لأسرانا، والسلامة لأبطالنا في ساحات الشرف ".

المصدر : الأمناء نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق