محافظ حضرموت: قيود كورونا استجابة لتقارير صحية

المشهد العربي 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

استعرض محافظ ، اللواء الركن فرج سالمين البحسني، جهود المحافظة في مكافحة فيروس "كورونا".

وقال إن السلطة المحلية استشعرت خطورة الموقف منذ بداية انتشار الوباء عالمياً، وعملت على انشاء مستشفيات خاصة وتأهيل المستشفيات والمراكز الصحية، وتزويدها بالمعدات والأجهزة الطبية اللازمة.

وحذر في كلمة وجهه للمواطنين، مساء اليوم الجمعة، عبر وسائل الإعلام، من التهاون مع الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا، لافتا إلى أن التقاعس الشعبي قد يدفع الأطباء والفنيين إلى الجلوس في منازلهم وعدم تعريض أنفسهم للخطر.

وأرجع قرار فرض حظر التجوال الجزئي، إلى التقارير الصحية الصادرة عن مكتب الصحة، ومشاورات مع أصحاب الاختصاص.

وأشار إلى تشكيل لجنة عليا للطوارئ وإنشاء لجنة لجمع التبرعات أسهمت في تقديم المساعدات للمستشفيات والمراكز الصحية، ونشر الوقاية الصحية عبر وسائل الإعلام.


ورفض المساومة على أرواح الناس وسلامتهم، معتبرا أنه أمر لا يمكن التهاون فيه أو التراجع عنه.

ولفت إلى أن المحافظة تبذل الجهود لتحسين قطاع الكهرباء، مؤكدا أن حضرموت لم تشهد منذ عام 1990، أي مشروع استراتيجي في مجال الكهرباء.

المصدر : المشهد العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق