اقتصادية الانتقالي تناقش آليات وقف انهيار الريال

المشهد العربي 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

ناقش رئيس اللجنة الاقتصادية العليا بالمجلس الانتقالي الجنوبي الدكتور عبدالسلام صالح حُميد، في اجتماع أمس الاثنين، مع أعضاء جمعية الصرافين بالعاصمة عدن، تداعيات انهيار سعر العملة المحلية.

وبحث اللقاء الحلول الممكنة للحد من الانهيار المتواصل لأسعار العملة المحلية .

وأرجع المجتمعون تدهور سعر العملة المحلية، إلى شح العملات الأجنبية، وتراجع مصادرها وغياب احتياطيات النقد الأجنبي الكافية لدى البنك المركزي للتدخل في سوق الصرف.

وأشاروا إلى تخلي البنك المركزي بموجب قرار التعويم الحر عن وظيفته في التدخل لإحداث التوازن بين العرض والطلب عبر استخدام أدوات السياسة النقدية .

ولفت رئيس اللجنة الاقتصادية العليا إلى أن فشل البنك المركزي في مهامه الرقابية على شركات الصرافة والبنوك التجارية، خلق حالة من التلاعب والمضاربة.

ونبه إلى طباعة البنك المركزي أوراق نقدية دون غطاء من العملات الأجنبية، وضخها إلى السوق، كاشفا عن وصول حاويات إلى المكلا خلال اليومين الماضيين تحتوي على 250 مليار ريال، متوقعا تدهور جديد لأسعار الصرف.

وانتهى الاجتمع إلى الاتفاق على ترتيب لقاء مع البنك المركزي لطرح الأسباب الحقيقية لتدهور قيمة العملة المحلية.

المصدر : المشهد العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق